اختراع بدلة طائرة تساعد المسعفين في إنقاذ الأرواح
نفّذت الرحلة التجريبية الأولى لبدلة طائرة تعمل بالمحركات النفاثة مخصصة للمسعفين في “منطقة البحيرات” (ليك ديستريكت) في شمال إنجلترا، وذلك بعد سنوات من المحادثات بين “خدمة الإسعاف
الجوي لمنطقة الشمال الكبرى” البريطانية (جي ناس) Great North Air Ambulance Service (GNAAS) ، وشركة “غرافيتي إنداستريز” Gravity Industries .
ستتيح عدة الإسعافات الأولية للمسعف تحديد موقع المصابين والوصول إليهم والعمل على استقرار حالتهم الصحية في غضون دقائق.
ولحسن الحظ، أثبتت التجربة إمكانية استخدام البدلات النفاثة الطائرة في تقديم خدمات الرعاية الصحية للمصابين بحالات حرجة، في المناطق ذات التضاريس الجغرافية الصعبة. وفيما قد تستغرق وحدة
الإسعاف 30 دقيقة سيراً على الأقدام عبر منطقة محفوفة بالمخاطر لتصل إلى المريض، تسمح البدلة المتطورّة للمسعف بأن يحلّق إلى قمة جبل في حوالى 90 ثانية.
تولّى قيادة المشروع آندي ماوسون، مدير قسم العمليات في “خدمة الإسعاف الجوي في منطقة الشمال الكبرى”، ووصف مشاهدة اختبار البدلة بالتجربة “المذهلة”.

Open chat
تواصل معنا