العلاقة بين العلم والتكنولوجيا

العلاقة بين العلم والتكنولوجيا مع أن للعلم، والتكنولوجيا تعريفات مختلفة عن بعضها، ولكن توجد روابط مشتركة بينها، فقامت الثورة المعلوماتية الحديثة، في الربط بينهما بشكل ملحوظ، إذ ساهمت في الاستفادة من العلوم المكتشفة، في الوصول إلى تطور تكنولوجي، في مختلف المجالات. مع التقدم الزمني، وزيادة انتشار الأبحاث العلمية، التي اهتمت بكافة مجالات الحياة، تمكنت من تقريب كل من مفهومي العلم، والتكنولوجيا معاً، حتى صارا ملازمين لبعضهما، ومن أقرب الأمثلة على ذلك التطور العلمي في مجال الرياضيات، والذي ساهم في اختراع الآلة الحاسبة، كوسيلة لإجراء العمليات الحسابية من جمع، وطرح، وضرب، وقسمة بسهولة. يعتبر دور التكنولوجيا مهماً في تطوير الآلة الحاسبة، فتم الاعتماد على فكرة عملها في ترتيب الأرقام، وفقاً لمتسلسلات رقمية، تقوم بتطبيق المعادلات الرياضية، مما ساهم في ظهور الأفكار الأولى لاختراع جهاز جديد، اعتمد جزءٌ منه على فكرة الأرقام الحسابية، وكان هذا الجهاز هو الحاسوب، والذي صار من أهم الأجهزة الإلكترونية، والتكنولوجية في الحياة البشرية.