المنطقة التكنولوجية بمدينة العاشر من رمضان
تعد المنطقة التكنولوجية بمدينة العاشر من رمضان والتابعة لمحافظة الشرقية واحدة من أبرز المناطق التى تم اختيارها فى يونيو 2016 ، حيث بدأت وزارة الاتصالات خطة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى لإنشاء 7 مناطق تكنولوجية على مستوى الجمهورية .
سيبدأ الاستثمار في منطقة تكنولوجية متكاملة على مساحة 120.000 متر مربع ، وتبلغ المساحة المبنية حوالي 480.000 متر مربع في مدينة العاشر من رمضان .
تتبني شركة بارك التكنولوجية تطوير البنية التحتية وجزء من المساحة المبنية ، وهي شركة مساهمة مملوكة من هيئات حكومية (هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) ، ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة) .
وتستند المدينة على توافر رأس المال البشري والمالي ووجود نظام عمل متطور وتوفر البنية التحتية الأساسية وذات الجودة العالية : محطة كهرباء مخصصة ، سرية مطافئ ، مركز اسعاف ، خزان ماء والاتصالات ، مع وجود شبكة محمول قوية ، وشبكة من الطرق الداخلية وغرفة مراقبة الاتصالات ومراكز البيانات .
ومن المعروف أن مدينة العاشر من رمضان تتمتع بموقع استراتيجي متميز ، فهي أكبر منطقة صناعية في مصر تبعد 25 كيلومترا من المطار.

Open chat
تواصل معنا