تعليم الكلام للأطفال

تعليم الكلام للأطفال
الاستجابة للطفل عند البكاء، فهو عادةً يعبر عن ذاته عن طريق البكاء. مناقشته حتى وأن كان رضيعاً، ويكون ذلك من خلال المناغاة، فعندما يناغي الرضيع انظر إليه، ثم انتظر لبعض الوقت، ثم بعدها كرر المناغاة أو الصوت الذي أصدره الطفل، ويجب تطبيق ذلك مع الطفل الأكبر عمراً، ولكن لا يكون بالمناغاة، وإنّما نطق بعض الأحراف. إذا كان الطفل متقدماً في العمر، وتحديداً قرابة السنة من عمره، فينبغي التحدث معه بلغة الكبار والتعامل معه كأنّه شخصٌ كبيرٌ.
تحفيظ الطفل بعضاً من الكلام الذي قلته له، فذلك سيجعله يفهم ويدرك الأوامر التي طلبتها منه، كما أنّ ذلك يجعله ينمو في جو مفعم باللغة والنقاش، الأمر الذي يجعله يتحدث بصورة طبيعية.
التحدث بلغة سليمة وبعبارات واضحة أمامه مع الحرص على تجنب تصحيح أخطائه عند بداية تعليمه.
مدح الطفل وتصرفاته بشكل مستمر مع وصف الأفعال التي يقوم بها أمامنا، فعندما يمسك الطفل أنفك، انظر إليه قائلاً: هذا أنفي مع مسكه بيدك الصغيرة، أو حينما يلتفت الطفل لصوت الباب عند دخول أحد الأشخاص، انظر إليه قائلاً: بابا فتح الباب، أو عندما يدخل الأخ الأكبر، قل له: انظر يا عزيزي من هنا؟، فذلك يساعد الطفل في الربط بين الأفعال واللغة.
التحدث مع الطفل عن الأفعال التي تقوم بها برفقته، فمثلاً قبل أن تحمله قل له: يا الله كم أنت جميل، أو عندما تغير الفوط له، قل له: هذه الفوطة نظيفة جداً.
التحدث مع الطفل عن الأفعال التي تقوم بها أمامه، فمثلاً أثناء إعداد الطعام، عليك بوصف وشرح ما تفعله للطفل، حيث يبدو ذلك كأنك تعلمه الطبخ أو تعطيه درساً.
رواية القصص للطفل والغناء له قبل النوم، أو الصلاة وقراءة القرآن أمامه بصوت مرتفع مع الحرص على تكرار ذلك بشكل يومي، فذلك ينمي مبادئ اللغة والكلام عنده، كما انّه سيجعله يقلدك في هذه الأمور

Open chat
تواصل معنا