تنمية مهارات الطفل باللعب

تنمية مهارات الطفل باللعب
اللعب من أهم وسائل تنمية التواصل لدي الاطفال التوحديين ، وذلك من حيث أن اللعب من أهم الأنشطة التلقائية اليومية في حياة الطفل نظرا لما له من بساطة وتلقائية تنمي كل خبرات الطفل وقدراته وانفعالاته ، فاللعب رحلة اكتشاف تتدريجية العالم المحيط بالطفل يعيشه بواقعه وبخياله، يندمج مع عناصره وأدواته ويستجيب لرموزه وومعانيه، وأدراك العالم المحيط والتمكن منه والتواصل فيه كفيل بأن يجعل اللعب نشاطا يشبع الحاجة الطبيعية لاطفال فاللطفل في مواقف اللعب يقوم بعده عمليات من قبيل (الانتباه_التذكر_والاستدعاء لخبرات اجتماعية وانفعالية )
ويلعب ادورا ويتمثل احداثآ، كل ذلك في قالب اجتماعي وانفعالي وتواصلي .
فاللعب الجماعي قد قام بوظيفته لدي الاطفال التوحديين وذلك من حيث أنها فرصة للتعبير والتنفيس الانفعالي الذي يعاني منه التوحديين .

Open chat
تواصل معنا