يوجد العديد من الطرق التي تساعد الأهل على تنميّة مهارات الطفل، ويمكن تلخيص هذه الطرق بما يأتي: Volume 0% إعطاء التعليمات: يُستخدَم هذا الأسلوب فقط لتعليم الطفل كيفية القيام بشيء معيّن من خلال التوجيهات، بحيث تكون هذه التوجيهات والتعليمات مناسبة لمستوى إدراك الطفل، مع مراعاة شدّ انتباه الطفل عند تقديمها، ووضوح الصوت أثناء الكلام، بالإضافة لإمكانيّة استخدام الملصقات لتسهيل العمليّة. عرض النماذج: عند مستوى إدراكيّ معيّن لدى الطفل سينتقل لتطوير مهاراته من خلال مراقبة الأهل وتطبيق الأساليب التي يتّبعونها، سواء في الحديث أم العلاقات الاجتماعية، كما ويساعد الأهل على تطوير هذه المهارات من خلال تقديم هذه النماذج للطفل بصورة تسهّل عليه عمليّة التعلّم، كالتطبيق ببطء، وإعطائه فرصة للممارسة، أو غير ذلك بما يناسب الموقف أو المهارة. التوجيه والتصحيح: تساعد هذه الطريقة على تمكين الطفل من تطبيق المهارات الجديدة بالمحاولة مرة بعد مرة، وذلك من خلال تصحيح الأهل لما يقوم به، والثناء عليه عند بدء تطبيقه بالشكل الصحيح. تعليم المهارات خطوة بخطوة: تُستخدم هذه الطريقة عند البدء بتعليم الطفل مهارات معقّدة بالنسبة له، وتنطوي على عدّة مراحل، حيث يتمّ تصغير المهمّة الرئيسيّة إلى عدّة خطوات صغيرة ليسهل على الطفل تطبيقها واحدة تلو الأخرى، ومن الممكن أن تشتمل هذه الخطوة على دمج كلّ من أسلوب توجيه التعليمات وأسلوب عرض النماذج لمساعدة الطفل

تنمية الطفل

تنميةطفلمهارات

إرتفاع حجم الاعمال على موقع : موسوعة الأعمال . عين عربية الى 195 الف

عروض وطلبات للبيع والشراء ومصانع وشركات وخبراء : تصدير واستثمار وخطوط انتاج والات معدات ومواد خام ومستلزمات انتاج وخردة ومحاصيل وتقاوى واسمدة ومبيدات .....

إرتفاع حجم المقالات الثقافية والخبرات الى 106 الف

دراسات وبحوث وقوانين واخبار ومفاهيم صناعية واقتصادية ومعلوماتية وعلوم بحار وفضاء وغذاء .....