حقائق تاريخية حول اختراع المجهر الإلكتروني

حقائق تاريخية حول اختراع المجهر الإلكتروني
قام العالم والفيزيائي الهنغاري ليو زيلارد باختراع المجهر الإلكتروني ونال أول براءة اختراع للمجهر الإكتروني، وبعدها قام العالم الفيزيائي والألماني إرنست روكسا وساعده المهندس الكهربائي ماكس نول بصناعة نموذج أولى للمجهر الإكتروني، وفي عام ١٩٣١ م والذي كان له قدرة على التكبير ما يقارب ٤٠٠ طاقة تكببر، وفي عام ١٩٣٣ م قام الفيزيائي الألماني روكسا بتطوير الجهاز الأولى للمجهر أفضل ودقته لتكبير العينات تتجاوز المجهر الأولى أو البدائي.
السبب الذي دفع العلماء الفيزيائيين إلى اختراع مجهر هو الحاجة إلى إيجاد علاج لمرض شلل الأطفال الذي كان منتشراً في ذلك الوقت من الزمن لذا استحق بهذا التطور العبقري مدير شركة سيمنز العالم روكسا براءة اختراع للجهر الإلكتروني
سُمِِي المجهر الإلكتروني بهذا الإسم نسبة إلى الإلكترون وليس نسبة إلى الإلكترونات، وله إسم آخر هو مجهر الإلكترونات. يعتبر المجهر الإلكتروني أدق مجهر تم اختراعه حتى وقتنا الحالي ويعتمد عليه الفيزيائيين من أجل رؤية الخلايا ومكوناتها بشكل أساسي ورئيسي

Open chat
تواصل معنا