كان شلوس نويشفانشتاين على قمة التل موطنًا للملك الشاب لودفيج الثاني ملك بافاريا،
الذي صعد إلى العرش المليء بالأحلام الجميلة لمملكته، ولكنه فقد سلطانه أمام البروسيين،
وتراجع إلى العديد من القصور الخيالية، وأصبح معزولاً عن الجميع لدرججة أنه تم إعلان جنونه عام 1886،
ويرحب قصر الحكاية الخيالية البيضاء الفخمة بأكثر من 1.4 مليون زائر سنوياً،
ويقال بأن قلعة قلعة نويشفانشتاين هي مصدر إلهام والت ديزني لقلعة سليبينج بيوتي في ديزني لاند.

Open chat
تواصل معنا