كيفية تنشئة طفل عبقري وتعليمه

كيفية تنشئة طفل عبقري وتعليمه
تُشير الدراسات الحديثة إلى أنّ التفاعل هو الطريقة المُثلى لتعليم الطفل، حيث إنّ أيّ طريقة تعتمد على الذاكرة وحسب تُعتبر غير فعّالة، فلا فائدة مثلاً من البطاقات التعليميّة وحدها، إذ يُفضّل اتباع الأساليب التي تعتمد على التفاعل لتعليم الطفل، أمّا بالنسبة للأهل، فإنّ لمشاركتهم وتعاطفهم معه تأثير يفوق جدولة الدروس، فبدلاً من الانشغال في تعبئة دماغه بالمعلومات فقط، يجب التركيز على بناء علاقة وطيدة معه، ويُشار إلى أنّ علاقة الأهل بالطفل تؤثّر تأثيراً مُباشراً على تعلّمه مُنذ المراحل المُبكّرة وصولاً إلى اكتسابه المهارات الاجتماعيّة والحسابيّة

Open chat
تواصل معنا