مدينة ألبرتا هارتلاند
تركز المنطقة الصناعية الواقعة خارج مدينة إدمونتون الكندية، على جذب استثمارات ضخمة لصناعات النفط والغاز والبتروكيماويات والكيماويات، ومنذ منتصف عام
2015 جذبت استثمارات تقدر بـ 13 مليار دولار، أسهمت في خلق 25 ألف فرصة عمل.
المدينة تضم أكبر من 40 شركة بتروكيماويات، ما أهلها لتكون أكبر منطقة لمعالجة البتروكيماويات في كندا.

Open chat
تواصل معنا