مهندس مصري يبتكر جهاز لتحويل الطاقة الشمسية وطاقة البطارية إلى كهرباء جهد متردد 230 فولت


توصل المهندس المصري “أشرف رزق سعد أحمد” والذي يعمل مديراً لإدارة المشروعات بشركة مياه الشرب
والصرف الصحى, إلى ابتكار جهاز (انفرتر 3000 وات) من شأنه تحويل الكهرباء المستمرة إلى كهرباء مترددة 220
فولت, الجهاز وفقاً للمهندس أشرف, به إمكانيات “الانفرتر العادي” بالإضافة إلى أمكانيات UPS, ويتميز الجهاز
المبتكر بقوة التحمل والقدرة على العمل لساعات طويلة, فضلاً عن سهولة صيانته ورخص ثمنه.

الجهاز يتميز بحماية ارتفاع وانخفاض الجهد overload and underload
protection, يمكن التعديل فيه لزيادة القدرة, والجهاز يتم برمجته بلغات البرمجة المعروفة.
كما يمتلك الجهاز ميزة فى غاية الأهمية وهى توفير الاستهلاك, حيث يعتمد على تحويل الطاقة الشمسية إلى طاقة كهربائية
ومن ثم توفير استهلاك الطاقة الحكومية.

يذكر أن التكلفة الفعلية بحسب المبتكر, هى 200 دولار. أما التكلفة السوقية فقدرها المبتكر بـ 450 دولار وهو سعره
بالسوق المحلى المصري.

يذكر ان الجهاز تم تصنيعه محلياً بالمجهود الذاتي للمبتكر وقام بتجربته.
الطاقة
تعتبر الطّاقة مكوناً أساسياً من مكوّنات الكون، وتعّد من أحد أشكال الوجود. وتُشتقّ الطّاقة عادةً من مصادر طبيعيّة وأخرى
غير طبيعيّة، لذلك تقسم إلى نوعين رئيسيين، وهما:
الطاقة المتجدّدة، وهي التي تعتمد على المصادر الطبيعيّة.
الطاقات المتجددة, هي وسيلة لنشر المزيد من العدالة في العالم بين دول العالم الغني ودول العالم الفقير. وهي ليست حصراً
على الذين يعيشون اليوم، فالحد الأقصى من استعمال الشمس والرياح اليوم لن يقلل من فرص الأجيال القادمة. بل على
العكس، فعندما نعتمد على الطاقة المتجددة سنجعل مستقبل أولادنا وأحفادنا أكثر أماناً”، هكذا وصف وزير البيئة الألماني
الجديد زيجمار غابريل الطاقة المتجددة في حديثه بمناسبة افتتاح المنتدى العالمي الثالث للطاقة المتجددة في مدينة بون.
فالطاقة المتجددة بأنواعها من طاقة شمسية وطاقة رياح وطاقة هيدروليكية وطاقة عضوية وغيرها من الطاقات “الطبيعية”
تعتبر بالفعل الأمل في توفير الطاقة في المستقبل. من ناحية لأنها طاقات لا تنضب، ومن ناحية أخرى لأنها غير ملوثة
للبيئة. بالإضافة إلى ذلك، تطبيق التقنيات الحديثة لتوليد هذه الأنواع من الطاقة سيوفر فرص عمل متعددة للشباب.
الطاقة غير متجدّدة، وتعتمد على مصادر غير طبيعيّة، لكنّها تشكّلت مع الزّمن وتحت تأثير مجموعة من العوامل. وجميع
أنواع هذه الطّاقة تستلزم وجود آليات، وأدوات، وتقنيّات خاصّة لاستخلاصها، وتسخيرها لصالح الإنسان.

ابــداع وإبـتـــكـار

ابتكارابداع

إرتفاع حجم الاعمال على موقع : موسوعة الأعمال . عين عربية الى 197 الف

عروض وطلبات للبيع والشراء ومصانع وشركات وخبراء : تصدير واستثمار وخطوط انتاج والات معدات ومواد خام ومستلزمات انتاج وخردة ومحاصيل وتقاوى واسمدة ومبيدات .....

إرتفاع حجم المقالات الثقافية والخبرات الى 106 الف

دراسات وبحوث وقوانين واخبار ومفاهيم صناعية واقتصادية ومعلوماتية وعلوم بحار وفضاء وغذاء .....