تحديد الهدف أول خطوات النجاح.. ولكن كيف تفعل ذلك؟
الثلاثاء 23 يوليو 2019

موسوعة الأعـمال . عـين عـربيـة . سوق التجارة الإلكترونية . شركة مساهمة مصرية video


دخـــول الأعضاء

تسجيل الدخول

اسم المستخدم *
كلمة المـرور *
تذكرنى

عــين عـربيــة

payment-ways

شركة مساهمة مصرية

سوق التجارة الإلكترونية

002-01115730777

AinArabia

e-Commerce B2B Portal

مهارات وخبرات

الهدف هو شيء نقوم به أو ننشئه، وليس شيئًا نشتريه أو نرثه أو نحققه، فهو أمر يجب العمل كثيرًا من أجل تحقيقه، قد نضطر إلى العمل عدة سنوات، وهو يظهر في حياتنا اليومية. وفي ما يلي إليك عدة طرق ستساعدك على تحديد هدفك من أجل تحقيق النجاح. 

 

استغل الهدف في تعزيز قدراتك

صورة ذات صلة

 

يعزز الهدف قدرتنا على تحقيق أكبر تأثير ممكن في العمل الذي نقوم به، ويساعدنا على التواصل مع أشخاص آخرين قادمين من ثقافات وسياقات مختلفة، كما أننا نشعر بالطاقة والحيوية عندما نشعر بأن هناك هدفًا ما علينا العمل من أجل تحقيقه.

 

وتقول إيمي ورزيسنيفسكي، الباحثة في جامعة ييل، فإن الأشخاص الذين يعملون لتحقيق هدف ما، غالبًا ما يكونون أكثر رضًا من أولئك الذي يعتبرون عملهم مجرد وظيفة مناسبة.

واجه الصعوبات

 

يساعدك الهدف على التغلب على الصعوبات والعقبات التي تواجهها خلال حياتك المهنية، وهي ميزة تحدث فرقًا في العمل، ما يجعلك قادرًا على النهوض والوقوف على أرض صلبة مرة أخرى بعد التجارب الصعبة التي تواجهها.

حدد غايتك من تحقيق الهدف

 

 

لكل منا هدف مختلف تمامًا عن الآخر، وهناك الكثير من الدوافع التي تجعل الأشخاص يرغبون في العمل وبذل الجهد لتحقيق الهدف، فعلى سبيل المثال قد يكون الثراء غاية البعض، وقد يسعى آخرون إلى تحقيق التقدم الوظيفي أو تأسيس مشاريع، وهناك من يعملون حتى يصبحون قادة مؤثرين، في كل الأحوال حدد غايتك من الهدف؛ لأن ذلك سيساعدك على بذل الجهد وتمضية الوقت في المكان المناسب.

لا عيب في الابتعاد عن الهدف لفترة قليلة

اعلم أنه حتى الأشخاص الذين يملكون هدفًا ويعملون بجهد من أجل تحقيقه قد يفقدون شغفهم في أي لحظة، وربما يرجع ذلك إلى الإجهاد أو التعرض لبعض الضغوطات بشكل عام، والاضطرار إلى تنفيذ بعض المهام الروتينية اليومية التي قد تجعلنا ننحرف عن المسار، ولكن لا عيب في ذلك فبعد فترة وجيزة ستعود إلى وضعك السابق، وستتجاوز كل هذه المشاكل.

لا تستسلم للفشل

بغض النظر عن حجم الخسائر التي تتعرض لها أو المشاكل والعقبات التي تواجهها، فإنك تستطيع العودة مرة أخرى والعمل على هدفك من جديد، الطريقة التي نتعامل بها مع مشاكلنا والمهام التي نقوم بها بشكل يومي قد تؤثر في علاقتنا بالعمل؛ لذا إذا غيرنا منظورنا إزاء الأمر سنتمكن من إنجاز الكثير، والسير على الطريق الصحيح لتحقيق هدفنا.

 

ولمساعدتك على فعل ذلك، اختر أي مهمة من المقرر أن تنفذها في الفترة المقبلة، سواء كانت حضور اجتماع أو تقديم عرض أو الرد على بعض التقارير والرسائل، تعامل مع هذه المهمة على أنها جزء من عملك أولاً، ثم انظر إليها باعتبارها جزء من حياتك المهنية، حاول استخدام هذه المهمة لتطوير نفسك، وابذل مجهودًا حتى تكون أفضل شخص يقوم بها.

لماذا يريد «جيف بيزوس» من موظفيه الاستيقاظ مرعوبين كل صباح؟

ضع خطة زمنية

 

 

هناك طريقة قد تساعدك على اكتشاف هدفك، كل ما عليك هنا هو اختيار فترة زمنية يمكن التحكم فيها، فلنقل أسبوع واحد، وخلال هذه الفترة حاول تحديد ما هو الشيء الذي يشغل انتباهك وتفكر فيه طوال الوقت، ما هو الشيء الذي تحاول فعله طوال هذه المدة، ودوّن كل شيء.

 

وقد تتساءل: "كيف سأعرف أنني أعمل لتحقيق الهدف؟"، الإجابة سهلة: الهدف يجعلك تشعر بالحيوية ويزيد طاقتك، ويجعلك تشعر بالهدوء والسلام النفسي.

أسرار وخبايا لن يخبركم بها قسم الموارد البشرية.. سنكشفها لكم (إنفوجراف)

سر على خطى مثلك الأعلى

فكر في الأشخاص الذين يعجبونك، وسر على خطاهم لتحقيق أهدافك الخاصة، ولا تحاول تقليده خذ منه ما يخدم مصلحتك الشخصية، وما يساعدك على أن تصير الشخص الذي تحلم به.

 

في كل الأحوال، إذا كان الصورة التي ترسمها عن هدفك غير واضحة أو ضبابية، فامنح نفسك بعض الوقت للقيام بهذه التمارين، لا داعي للذعر أو الخوف تعامل مع الأمر بهدوء وحاول استيعاب أن الأمر يحتاج إلى التريث؛ لأنه يتعلق بك وبحياتك ومستقبلك.

julian assange kimdir

اعلانات المنتجات

(تجميعية (الدولوميت
air condition
Boilers
Bolts – Nuts
Cement(Bulk-Bags)
download
Dasani Water
Fan coil units
Fuel Tanks
Furniture
Hoists
Ice Cream refregirator
ainagribanner
header

القائمة البريدية

ainarabia.com Real PR

ainarabia.com Alexa/PageRank